أخبار وطنيةالأخبار

الوحدات الأمنيّة تطيح بالشابان اللذان قتلا والدتهما وأحرقا جثتها !!!

على إثر العثور على جثة إمرأة بمنزلها بجهة الجديدة من ولاية منوبة متعرضة للحرق بجسدها ، تعهدت فرقة الشرطة العدلية بطبربة بالموضوع حيث تبين أنها تعرضت لجريمة قتل قبل تعرض المنزل للحرق.
تم إيقاف زوجها الذي عثر عليه بمسرح الجريمة والذي تمسك ببراءته وبعد التعمق في الأبحاث والقيام بالأعمال الفنية اللازمة أمكن لأعوان وإطارات الفرقة بعد جهد كبير و العمل ليلا نهارا من إلقاء القبض على الجناة وهما أبنائها (ولدان 17-20 سنة) بعد نصب كمين محكم لأحدهما عندما كان يريد شراء سلاح (مسدس ناري) من محل وسط العاصمة وبعد القبض عليهما صبيحة اليوم إعترفا بأنهما قتلا والدتهما وأضرما النار بالمنزل لطمس معالم الجريمة.
يذكر أنهما كان ينويان شراء السلاح لمقاومة الوحدات الأمنية في صورة محاولة القبض عليهما حسب زعمهما ولازالت الأبحاث جارية لتحديد الأسباب الحقيقية وراء إقدامهما على هذه الجريمة البشعة في حق والدتهما.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى