أخبار وطنيةالأخبار

الدكتور لطفي المرايحي: اقتربنا من تحقيق المناعة الجماعية وانتهاء الأزمة قبل وصول اللقاح.. لكن..

أكد الناشط السياسي والطبيب المتخصص في الأمراض الصدرية لطفي المرايحي من خلال فيديو نشره على فيسبوك أن التونسيين اقتربوا من تحقيق المناعة الجماعية ضد فيروس كورونا وقبل وصول اللقاح اصلا.

وانتقد المرايحي تعاطي الحكومة مع الأزمة الصحية الذي اعتبره غير سليم في علاقة باقرار حجر صحي شامل
وتعليق الدروس مجددا.
وأشار الى أن هناك 4 اشخاص من مجموع 5 مصابين لا تظهر عليهم اي اعراض وهي اصابات غير مفزعة كما يتم الترويج لها.
وأوضح أن الاقتراب من تحقيق المناعة الجماعية أمر جيد ويعني ذلك اقترابنا من التعافي بشكل جماعي، معتبرا في المقابل ان الوفيات التي يتم تسجيلها بشكل يومي لا مفر منها بفعل الوباء. وأكد الطبيب المختص اهمية توضيح طبيا عوامل وفاة المصابين بكورونا بدلا من الاقتصار على الأرقام.
واعتبر المرايحي اجراء غلق المدارس واقرار الحجر الصحي الشامل غير مقبول على مستوى تسيير الوباء خاصة بعد الاقتراب من تحقيق المناعة الجماعية، مشيرا الى ان 20 % من اسرّة الانعاش الجملية مازالت متوفرة.
وشدد المرايحي على أن هناك سوء ادارة للأزمة وان الوفيات واقع لا مفر منه حيث لم تتمكن الانسانية جمعاء من تجنبها في اعتى الدول واكثرها تقدما على مستوى منظومتها الصحية والتزام شعوبها بالتوقي وانضباطهم.
ورجح المرايحي ان تداعيات الوباء على التونسيين تعتبر ضعيفة مقارنة بهذه الدول التي سخرت كل امكانياتها للتصدي للوباء. واكد ان المناعة الجماعية تجنبنا حتى التلقيح الذي مازالت نتائجه غير مؤكدة.
واضاف أن اعداد الحالات الصعبة في تونس قليلة والفيروس لم يسفر عن ابادة جماعية رغم تواجده معنا منذ فترة طويلة، معربا عن امله في الاقتراب من انتهاء الأزمة قريبا بتحقيق المناعة الجماعية في حال السماح بذلك عبر تسيير منطقي لتطور الوباء.
ع ب م

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى