الأخبار

رقم قياسي للوفيات حول العالم خلال يوم واحد

أعلنت منظمة الصحة العالمية عن تسجيل للمرة الأولى منذ بداية فيروس كورونا المستجد، أكثر من 15 ألف وفاة ناجمة عن الوباء في يوم واحد.
وأوضحت المنظمة، على موقعها الإلكتروني، أن عدد ضحايا الفيروس المستجد في العالم ارتفع خلال الساعات الـ24 الماضية بواقع 15.454 حالة وفاة، مقابل 14.307 في اليوم السابق.
وحسب بيانات المنظمة الأممية، فإن أكبر قدر من هذه الوفيات يعود إلى الولايات المتحدة (4.176 وفاة).
ورصدت المنظمة، خلال اليوم الأخير، 799.712 إصابة جديدة بالفيروس التاجي، سجل أكثر من ثلثها (277.195) في الولايات المتحدة وحدها.
وأصبح إجمالي عدد ضحايا “كوفيد-19” في العالم، بناء على إحصاءات المنظمة ذاتها، 87 مليونا و589.206 إصابات، مؤكدة منها مليون و906.606 وفيات .
وكان تيدروس أدهانوم غيبريسوس، المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، قد دعا إلى مزيد من التضامن بشأن اللقاحات ضد فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19” .
وطالب غيبريسوس في مؤتمر صحفي، مصنعي الأدوية بإعطاء الأولوية لتوزيع اللقاحات بموجب آلية “كوفاكس” التي وضعتها منظمة الصحة العالمية وشركاؤها، وحث الدول والمصنعين على التوقف عن إبرام اتفاقات ثنائية على حساب آلية “كوفاكس” وطلب من البلدان التي طلبت عددا أكثر من اللازم من اللقاحات “تسليمها على الفور لإدارة “كوفاكس” التي ستوزعها بشكل عادل بدءا من اليوم، قائلا إن “التوجه لشراء اللقاح يضر بالجميع”.. ومعربا عن أسفه للعدد القليل من الدول الفقيرة التي تمكنت من بدء تلقي اللقاحات.
وأشار إلى أن 42 بلدا أطلق حملات تطعيم من بينها 36 دولة ذات دخل مرتفع وست دول متوسطة الدخل.
وأوضح أن البلدان ذات الدخل المنخفض ومعظم البلدان ذات الدخل المتوسط، “لم تحصل بعد على اللقاح.. مؤكدا إمكانية حل هذه المشكلة بفضل “كوفاكس”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى