أخبار وطنية

بادرة ايجابية في صفاقس تستدعي الدعم

على الرغم من الانفراج في الوضع في ولاية صفاقس من حيث تزويد المواطنين بأهم حاجياته اليومية التي لا تقل أهمية عن الطعام و اللباس و نعني قوارير الغاز فإن المشكل مازال قائما و يلحق أضرارا كبيرة و فادحة للمواطنين فإلى جانب عدم توفر القوارير بالقدر اللازم فإن المضاربات على أشدها و الأسعار تتجاوز الثمن الأصلي بكثير لتصل احيانا 40 د للقارورة الواحدة بعد جهد جهيد لتسلمها هذا بسبب الاحتكار و تكديس القوارير في فضاءات بعيدة عن الأعين. و الشيء الايجابي أن تحركات الأمن أفضت الى ايقاف عدد من المحتكرين و المضاربين و الأمل معقود على السلط لبذل المزيد من المجهود الرقابي حتى ترحم من هم في حاجة إلى أساسيات الحياة و حتى يكون الموقوفين عبرة لمن يعتبر.
الحبيب الصادق عبيد

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى