أخبار دولية

الصين: الولايات المتحدة أكبر منتهك لحقوق الإنسان في العالم واتهاماتها لنا أكاذيب

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)– مع استمرار التوتر في العلاقات بين الصين والولايات المتحدة، قالت الخارجية الصينية، إن بلادها “لا تزال منفتحة” على اتفاقية التجارة المشتركة مع واشنطن، وترحب بوزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو في إقليم شينجيانغ، حيث تتهم واشنطن بكين بارتكاب انتهاكات لحقوق الإنسان بحق مسلمي الأويغور في الإقليم.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية هوا تشونينغ، الخميس، عن اتفاق التجارة بين الولايات المتحدة والصين: “نأمل أن يستمر تنفيذ هذه الصفقة التجارية. بالنسبة للجانب الصيني، ننفذ دائماً التزامنا”، ثم حذرت المتحدثة باسم الخارجية الصينية، الولايات المتحدة، من التنمر على الصين، وأضافت هوا، “لكننا نعلم أن بعض الأشخاص في الولايات المتحدة يتنمرون على الصين”.

ووصفت المسؤولة الصينية، الولايات المتحدة بأنها “أكبر منتهك لحقوق الإنسان في العالم”، معتبرة أن الاتهامات بشأن حقوق الإنسان في إقليم شينجيانغ، وقضايا أخرى “أكبر أكاذيب القرن”، بحسب تعبيرها.

وأضافت “يجب أن يخجلوا من مثل هذه الأكاذيب الكبيرة التي يقوم بها كبار مسؤوليهم السياسيين”، “نحن ندعو وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، لزيارة بلادنا، ويمكنني أن أقدم له بعض الأصدقاء من الأويغور”.

وتصاعدت التوترات بين بكين وواشنطن بعد أن انتقدت الولايات المتحدة الصين بشأن مجموعة واسعة من القضايا، بما في ذلك بحر الصين الجنوبي، وهونغ كونغ، وقضية مسلمي الأويغور في إقليم شينجيانغ.

ويوم الأربعاء، استدعت وزارة الخارجية الصينية، السفير الأمريكي في بكين، احتجاجًا على أمر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب التنفيذي الخاص بهونغ كونغ والذي يسمح بمحاسبة بكين على قانون الأمن القومي المثير للجدل، إلى جانب قضايا أخرى.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى