أخبار وطنية

سقوط مدوي في جلسة منح الثقة لحكومة الحبيب الجملي

سقطت مساء امس الجمعة في ساعة متأخرة مت الليل حكو مة الحبيب الجملي الذي تكفل بتشكيلها بطلب من حزب حركة النعضة الفائز الاول في الانتخابات التشريعية الاخيرة..وسقط معها اثناء جلسة متح الثقة كل من اعتمد في مداخلته اسلوب القذف والقدح وانتهاك الاعراض والشتم والتقزيم لغاية اقصاء المستهدف والقضاء عليه وتجلى ذلك بوضوح في مداخلات المعادين لحزب حركة النهضة والمناوئين للمكلف بتشكيل الحكومة السيد الحبيب الجملي الذي لم يرضخ لطلباتهم الملحة والغريبة اثناء المفاوضات وقالوا فيه ما قاله مالك في الخمر عل غرار كل من ممثل حزب الشعب الزرقوني وزميله سالم لبيض وممثل حزب التيار الديمقراطي غازي الشواشى و خاصة نائب حزب تحيا تونس وليد جلاد الذي وصف نفسه بالرياضي باعتباره رئيس نادي سليمان الرياضي وتكفل بتقزيم اللاعب الدولي السابق والشهير ووزير الرياضة السايق والمحلل الرياضي البارز على المستوى الدولي السيد طارق ءياب…فقد استغل الجلاد الفرصة للقدح في سيرة الرجل واتهمه بالتخاذل ضد فريثه الترجي الرياضى الاونسي!!!؟.. هكذا تصرف الجلاد الذي يدعي انتماءه للميدان الرياضي ازاء رياضي صنديد منتهكا يذلك اهم اساس في محال الرياضة وهو احترام المنافس وتقديس الروح الرياضية وانتهاج السلوك الرياضي.
محمد الطريقي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى