ثقافة و اعلام

بقلم فارس اللحياني:أفضل أن نكون كلاب صيد على أن نكون فريسة

تستفزني بعض العنتريات و العنجهيات لبعض العرب على إختلاف إيديولوجياتهم من عروبيين و يساريين و إسلاميين و متأسلمين و علمانيين….

الكل يلعن امريكا و داعش و عندما يلعنون داعش يربطونها بامريكا لكن اقولها بصراحة لا تكثروا من العنجهية العربية الفضفاضة التي لم تفضي سوى إلى الشعارات ومظاهرات التنديد وبيانات اللغة الخشبية التي لم تعد تنطلي على المواطن العربي الواعي بكل شيء يدور حوله ….
لا تكذبوا….كلنا تحت الغطاء الأمريكي و من دون استثناء.،و العالم بأسره لا يمكن له أن يكون عالما من دون الولايات المتحدة الأمريكية.أما بالنسبة للتحالف مع أمريكا ،فقد قال في شأنها القذافي كلمة صدق منذ سنوات ،اذ قال أنه لا يوجد تعاون بين قوي و ضعيف.

و للننظر إلى أوردوغان و نتخذه مثلا،فلقد افتك مكانة تركيا في العالم حتى أصبح رؤساء العالم يشهدون بقوته.،و قيمته العالمية.
أما العرب فلن تتغير علاقاتهم بأمريكا لانهم و بكل بساطة،و أقصد هنا ولاة الأمور من رؤساء و امراء و ملوك ،و وزراء….،لانهم عصا امريكا التي يُضرب بها الشعب العربي.
قرأت مقالا لفيصل القاسم ،يروي فيه قصة مسؤول سوري من نظام بشار ،يقر بتواطئ الحكام مع امريكا ضد الشعوب.
حيث يقول” أفضل ان نكون كلاب صيد على ان نكون فريسة”هذه العبارة تلخص كل شيء عن وضع العرب…
باختصار كن قويا و ستحترمك امريكا.،أمريكا لا تحترم الضعفاء.هذا هو قانون الغاب….
فارس اللحياني

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق