أخبار جهويةأخبار وطنيةافتتاحيةثقافة و اعلاممشاغل الناس

اليوم: الذكرى الرابعة لشهداء الأمن الرئاسي

يصادف اليوم الأحد 24 نوفمبر 2019، الذكرى الرابعة لاستشهاد أعوان الأمن الرئاسي بشارع محمد الخامس بالعاصمة. واستشهد 12 فردا من قوات الأمن الرئاسي في عملية التفجير التي طالت حافلة أمنية وسط العاصمة يوم 24 نوفمبر 2015.

وبهذه المناسبة حيا رئيس الحكومة المكلف، الحبيب الجملي قوات الأمن الرئاسي وكل تشكيلات الامن الداخلي والجيش الوطني، مترحما على شهداء مختلف قوات الامن والجيش والحماية المدنية وكل المدنيين الذين استشهدوا دفاعا عن تونس، ضد الاعتداءات الارهابية.
وأفاد في هذا الصدد أن من أولويات الحكومة القادمة، النظر في ما يمكن تقديمه لعائلات شهدات قوات الامن والجيش الوطنيين وغيرهم من شهداء الوطن من مزيد الاحاطة والرعاية وتوفير كل الدعم لهم، مؤكدا انه سيتم اتخاذ اجراءات جديدة في هذا الخصوص والاعلان عنها في وقت قريب، اثر توليه لمهامه برئاسة الحكومة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى