أخبار جهويةأخبار وطنيةاقتصادثقافة و اعلاممشاغل الناس

صفاقس: الصينيون ينتهون من إنجاز المستشفى الجامعي بمنطقة الحاجب

الصينيون  ينتهون من إنجاز المستشفى الجامعي الثالث بصفاقس بمنطقة الحاجب قبل الآجال المقررة، حيث اكد سفير جمهورية الصين الشعبية بتونس، وانغ وين بين على عمل بلاده لاستكمال المشاريع الجديدة في مجال التعاون الطبي مع تونس معتبرا أن تقدم أشغال المستشفى الجامعي في صفاقس بتمويل صيني، التي شارفت على الانتهاء، هي خير تجسيد لهذه الشراكة و بيّن   السفير خلال حفل استقبال انتظم على شرف البعثة الطبية الصينية الجديدة أنّ الصين تعتزم توفير التجهيزات الطبية اللازمة لهذا المستشفى وفق الاحتياجات الضرورية التي ستحددها الحكومة التونسية، وأنها سترسل فريقا من الخبراء للقيام بدراسة جدوى لإمكانية توسيع هذا المستشفى.
يذكر أن الصين قد أرسلت أوّل بعثة طبية إلى تونس سنة 1973، وشارك في هذه البعثات أكثر من ألف طبيب صيني في اختصاصات الجراحة العامة وطب النساء والتوليد والتصوير بالأشعة وطب الأطفال وجراحة العظام والشرايين والقلب والعلاج بالإبر وغيرها وتولت هذه الفرق الطبية تقديم خدمات كشف صحي ل5 ملايين و760 مريض تونسي وعلاج طبي ل880 ألف مريض في المستشفيات الى جانب إجراء 320 ألف تدخل جراحي. وتم سنة 1994 بعث أول مركز للعلاج بالوخز بالابر في العالم العربي بتونس بمستشفى المرسى قبل أن يتحول سنة 2004 إلى مركز للطب الصيني والوخز بالابر، وهو المركز الطبي الوحيد في إفريقيا الذي يقدم التشخيص والعلاج السريري وتدريس الوخز بالإبر. وأمّن هذا المركز، حتّى الآن، تكوين 164 طبيبا تونسيا. 

رضا سالم الصامت 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى